الجبيل اليومتطوعمجتمع الجبيل

 إدارة الخدمات الإجتماعية في الهيئة الملكية بالجبيل تشارك الأطفال فرحة العيد بتوزيع ٧٠٠٠هدية

تعهدت الهيئة الملكية بالجبيل الوصول إلى مستوى العالمية بتقديم العديد من الخدمات في مختلف المجالات ،ويعد التركيز على العميل من أهم قيمها لذلك شملت خدماتها الجانب الإنساني والعلاقات الإجتماعية فشاركت سكان الجبيل مناسباتهم وفرحتهم بقدوم العيد ورسمت الابتسامة على وجوه الكبار والصغار بتوزيع هدية العيد في أول أيام عيد الفطر المبارك.

هذا وقد حرصت الخدمات الإجتماعية في الهيئة الملكية بإدارة الأستاذ خالد بن عذال الشمري ،وإعداد وتنظيم من قبل نادي الجبيل التطوعي لتوزع ٧٠٠٠هدية للأطفال ، صممت على الصناديق عبارات التهنئة بالعيد وشعارات لدعم الجنود البواسل والمنتخب السعودي ،ساهم فيها النادي بالدعم اللوجستي من تنسيق وتسجيل المتطوعين،وتغليف،وتوزيع ،وتقسيم المتطوعين على مصليات العيد ،وتم توزيع الهدايا على فترتين: الفترة الصباحية وزعت فيها هدايا العيد بعد صلاة العيد مباشرة في ٦ مصليات ،والمسائية بعد صلاة العصر حيث تجولت الحافلات في كورنيش الفناتير والنخيل ومواقع الترفيه،ووزعت الهدايا على الأطفال المتواجدين في هذه المواقع من قبل ١٥ من متطوعين نادي الجبيل التطوعي الرجالي بإشراف مباشر من إدارة الخدمات الإجتماعية ممثلة بالأستاذ عيد الدوسري و الأستاذ عمر الحمد.

وأشارت منسقة الأنشطة النسائية في إدارة الخدمات الإجتماعية ومشرفة القسم النسائي بنادي الجبيل التطوعي الأستاذة حصة السلوم  إلى أن هذه المبادرة إنطلقت منذ أكثر من ٥ سنوات وهدفت إلى قيمتين مهمتين وهي مشاركة المجتمع في مناسباته ،ونشر العمل التطوعي والإحساس بالمسؤولية .

ونوهت المسؤولة بأن الأعوام السابقة كانت الهدايا تجهز وتوزع من قبل نادي الجبيل التطوعي فقط ،أما هذا العام فقد حرصنا على إشراك الجميع في الخدمات التطوعية وتوحيد الجهود في المدينة ،خصوصاً بعد نجاح مشروع “رمضان أمان ” الذي أسهم في غرس محبة العمل التطوعي في نفوس الكثير من المتطوعات فتم نشر دعوة عامة للتطوع للفرق التطوعية ولجميع الراغبات في التطوع على مستوى المدينة من خلال برامج التواصل الإجتماعي.

وأشادت بالجهود التطوعية المشاركة في تنفيذ هذه الفعالية على مدى ٣ أيام ، حيث شارك من المتطوعات مايقارب ١٣٢ متطوعة بعدد ساعات تطوعية ٨٦٨ساعة ، و٣٥ متطوع بعدد ساعات تطوعية ٢٤٥ساعة ، ليصل إجمالي المتطوعين بحلوى العيد ١٦٧متطوع ومتطوعة ، و١١١٣ساعة تطوعية.
كما أوضحت بأن هدية العيد تم توزيعها في عدة مساجد وهي “ابن تيمية” في الفناتير ،” أنس بن مالك” في الحويلات،”مطر البوعينين” في الفيحاء ،” طيبة” في جلمودة،ومسجد دارين والفاروق ،لتشمل بذلك جميع مصليات المدينة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق