لمن يهمة الامر

اختبار الــ “القدرات ” : معجزات !

ماذنب ذلك الطالب المتفوق الذي كافح وبذل قصار جهده خلال ١٢ عام  ماذنبه حينما يفاجئ بعدم قبوله في الجامعه بينما زميله الحاصل على تقدير جيد جداً وربما جيد قد تم قبوله   ، هل  يعقل اختبار مدته ساعتان يكون هو الحكم على مستقبل الطالب بينما  اجتهاده وتفوقه لم  يعد يجدي شيئاً ان لم يحصل على درجه عاليه في القدرات ماذنبه حينما يحطم ويحرم من قبول جامعه ووظيفه ويهدم مستقبله اتريدون بعد ذلك ابناء مجتمع صالح لربما انعكس ذلك عليه سلبياً واتجه الى طريق اخر وقتل طموحه وابداعه فلننظر الى مصلحه ابناء الوطن .
__________
ولاء محمد

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق