الرياضة

” الجبيل ” يستضيف ” الإتحاد ” في افتتاحية كأس الملك

يبدأ فريق الاتحاد حملة الدفاع عن لقبه في كأس خادم الحرمين الشريفين التي نال نسختها الأخيرة بلقاء نادي الجبيل على أرض الأخير في افتتاحية النسخة 2018 – 2019 التي تنطلق بدور الـ 64 مطلع يناير القادم بينما يستضيف وصيفه الفيصلي فريق عفيف.

وتعد البطولة هي الأغلى في البطولات السعودية حيث ينال البطل 10 ملايين ريال و5 ملايين ريال للوصيف.

وجرت مراسم القرعة مساء أمس الثلاثاء بفندق ماريوت الرياض في حضور رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم قصي الفواز وأعضاء مجلس إدارته وممثلي الأندية الـ 64 المشاركة في الأدوار الإقصائية إلى جانب نجوم منتخبنا الفائز بكأس آسيا 1984 والنجوم الذين حققوا إنجازات جديدة للرياضة السعودية يتقدمهم الكابتن خالد العطوي مدرب منتخب الشباب الحائز على كأس آسيا والكابتن تركي العمار أفضل لاعب آسيوي شاب، بالإضافة لمحمد المرواني ومحمد العسيري وسبتي الرويلي الذين حققوا إنجازات دولية في السلة والكاراتيه والجودو.

وأوقعت قرعة دور الـ 64 قطبا العاصمة النصر والهلال في مواجهة الجندل والدرع، حيث يذهب الأول لملعب الجندل بينما يستضيف الثاني مباراته في الرياض ، ويستقبل الأهلي فريق الرياض في جدة.

وتم تقسيم الفرق المشاركة إلى 4 مستويات يضم الأول منها الاتحاد ( حامل اللقب) والهلال بطل الدوري والأهلي والنصر.

ويضم المستوى الثاني بقية فرق دوري الأمير محمد بن سلمان للمحترفين والمستوى الثاني فرق دوري الأمير محمد سلمان للدرجة الأولى ، وفي المستوى الثالث بقية فرق الدرجة الأولى وفرق دوري الدرجة الثانية ، وفي الرابع بقية فرق الثانية إضافة للفرق المتأهلة من تصفيات أندية الدرجة الثالثة.

وتقام مباريات دور الـ 64 خلال الفترة (1 – 5 يناير) بينما دور الـ 32 في (17 – 20 يناير) ودور الستة عشر (26 – 29 يناير) ودور الثمانية (1 – 2 ابريل) ودور الأربعة في شهر مايو بينما يحدد موعد النهائي لاحقا.

يذكر أن مراسم القرعة التي افتتحت بالسلام الملكي شهدت عرضين مرئيين الأول استعرض اهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز وولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان حتى أصبح الحراك الرياضي العالمي يتجه للمملكة بمختلف الرياضات.

وابرز العرض الدعم السخي الذي حظيت به الفرق السعودية من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لتخرج من أزماتها المالية خارجيا وداخليا ، كما أوضح أهمية التوجيهات والمتابعة التي يسديها المستشار تركي آل الشيخ رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للرياضة لتكون الرياضة السعودية في الصفوف المتقدمة.

وفي العرض الثاني تم استعراض أهم لحظات النسخة الماضية التي فاز بها فريق الاتحاد .

وتحدث الأستاذ قصي الفواز في كلمته عن النهضة الرياضية التي تعيشها المملكة بفضل هذا الدعم، مؤكداً أن كأس خادم الحرمين الشريفين تستمد أهمية كبيرة لدى الرياضيين بداية من الاسم الغالي الذي تحمله وتواصلا بالاهتمام والدعم الذي تشهده الرياضة السعودية من الحكومة الرشيدة ، مضيفا ( تنطلق استراتيجيتنا في اتحاد الكرة من رؤية 2030 )، بينما أشار إلى استضافة نجوم الأخضر في كأس آسيا 1984 مبينا (نستلهم من حضورهم العزيمة والإصرار قبل كأس آسيا 2019).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق