الثقافةالجبيل اليوم

#الجبيل_اليوم تستطلع آراء خبراء رياضيين وإعلاميين عن #رؤية_السعودية_ 2030م

اعتبر عدد من المحللين الرياضيين  والإعلاميين أن  يوم الاثنين 25 ابريل يوماً للتحول وسيبقى “ذكرى خالدة ” في ذاكرة المواطنين من اجل العمل على تحقيق رؤية السعودية 2030 التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ال سعود ولي ولي العهد – حفظه الله تحت شعار “خطة التحول الوطني – الرؤية المستقبلية”.
آراء المواطنين عبر وسائل التواصل الأجتماعي كانت متوافقه مع رؤية 2030 التى أطلقها ولي ولي العهد الذي يسعى إلى نقل وطنه من الاعتماد على النفط إلى الاستدامة من مداخيل جديدة لا تعتمد على النفط، والاستفادة من الثروات الطبيعية والسياحة الدينية، وتوطين التقنية، ورفع مستوى تأهيل المواطنين ليتناسب مع متطلبات سوق العمل ، والعمل على توسيع فرص العمل ، وخصخصة الخدمات الصحية وإيجاد التأمين للمواطنين ، وتوفير بنية تحتية مُناسبه .
بدورها ” الجبيل اليوم ” كانت لها وقفه مع آراء بعض الإعلاميين السعوديين حول رؤية 2030 .

حاتم
حاتم خيمي : ( لامجال إلا للمُبدعين و السعوديه أهلُ للإبداع )
أول الوقفات كانت مع اللاعب الدولي السابق وكابتن فريق الوحده سابقاً المحلل الفني لبرنامج كوره حاتم خيمي ، ذكر خيمي ” للجبيل اليوم ”
خطوه جيده من التميز يقوم بها ولي ولي العهد محمد بن سلمان – حفظه الله سائلاً الله عز وجل له التوفيق والسداد ، الجميع يُدرك جيداً أننا في زمن الإبداع ولا مجال إلا للمُبدعين ، سيما الرؤيه اتسمت بالإبداع ومن قام بأفكارها أُناس مُبدعين ، ومن الواضح أن هُناك أشخاص أبدعوا واجتهدوا حتى وصلوا إلى هذه الرؤيه ولذلك يجب علينا بأن نشد على أيديهم فمرحلة التنفيذ تحتاج وقفة كُل فرد من أفراد المُجتمع والمملكه العربيه السعوديه بلد غني بالأفكار والشباب المُجتهد ، بلد عظيمه لا تتوقف كما يظنها البعض على النفط ولدينا رجالات قادرون على الأستغناء عنه . رؤية 2030 تحدي كبير لنا وهذا التحدي يحتاج من الجميع التكاتف والوقوف صفاً واحد لتكتمل رؤية 2030 ونصبح بعون الله دوله مُنتجه للبترول مُنتجه للأفكار والمُبدعين .

فهد
فهد الروقي : ( كلنا أمل وتفائُل بنجاح هذه الرؤيه )
ثاني هذه الوقفات كانت مع الأعلامي فهد الروقي ذكر الروقي ” للجبيل اليوم ” : منذ سنوات طويلة ونحن ننتظر مثل هذه الرؤية التي ستساهم بإذن الله بنقل الوطن من بلد الثروة الواحدة إلى نظام اقتصادي متكامل مبني على استثمار كل مصادره الأساسية ومكانته السياسية والجغرافية والدينية  والأهم من كل هذه العناصر الاستفادة من قدرات الإنسان السعودي واستثمار كل طاقاته وقدراته ، الرؤية مازالت في طور التجربة التي لم تتضح معالمها حتى الآن لكننا يحدونا أمل كبير بأن تكون نقطة تحول بين نظام بيروقراطي قديم وتعايش جديد مع التطور التقني .
سلطان الدحام : ( إحصائيات دقيقه ستمنحنا دوله جديدة النواه )
الوقفه الثالثه كانت مع الإعلامي : سلطان الدحام – جريدة الرياض صرح ” للجبيل اليوم ” قائلاً :  تشكل الرؤية  الوطنية الجديدة للمملكة نموذجا كبيرا للتغيير يتوافق مع تطلعات الحكومة الرامية للإصلاح وتعزيز مقومات التنمية الشاملة . وسوف يساهم الاقتصاد في قيادة برامج التحول المتنوعة للوصول للاهداف المرسومة باْذن الله فالسعودية تمتلك جميع مقومات النجاح بفضل موقعها الاستراتيجي وبفضل عمقها الاسلامي وبفضل روح الشباب الطموح الذي يمثل 30 % من سكان السعودية كل هذه المقومات كفيلة بالوصول لمملكتنا الغالية الى مصاف الدول العظمى بوقت قياسي بعيدا عن تقلبات أسعار النفط . فكانت الرؤية على مستوى التطلعات لانهاء ضمان للأجيال القادمة نحو سعودية حديثه نواتها مجتمع منتج وبيئة خصبة نحو التميز في برامجها التي يطمح لها ولاة الامر – حفظهم الله
وأضاف الدحام بأن المام ولي ولي العهد الامير محمد بن سلمان بالإحصائيات الدقيقة في جميع القضايا التي طرحها يدل على دراسة وفهم عميق لما كان عليه هذه الرؤية والتي وضعت البيئة والتنمية المستدامة احد أهدافها الرئيسيه كما ان الرؤية اعتمدت لغة الأرقام والإحصاءات وهذا يشير الى جديتها وحرص قيادتنا الغالية على جودة التنفيذ وتحقيق المستهدف خلال هذه السنوات القليلة القادمة وبلادنا مؤهلة بحكمة قيادتنا وتفاني شعبها لتحقيق هذه الرؤية . والجميل في تلك الرؤية شموليتها لكل ما يمس حياة المواطن لان كل ذالك في النهاية يبني دولة قوية مؤثرة بغض النظر عن المتغيرات الاقتصادية عالميا قي المقام الاول والتي طالما عانينا منها كثيرا لأننا اعتمدنا في دخلنا على النفط ومشتقاته وأصبحنا نبني ميزانية السعودية على أسعار النفط مما جعل الكثير من الدول تفرض الكثير من الضرائب عليه واختلاق الحجج الواهية من اجل الضغط على الدول المصدرة لاضعاف مداخيلها.
كما أضاف الدحام بان الوضع سيتغير تماما للافضل  بعد تنفيذ رؤية السعودية 2030 وذالك لتنوع مصادر الدخل والتركيز على الصناعة والتعدين وخصخصة الكثير من القطاعات الحيوية   .
نواف العنزي : ( الرؤيه سوف تحقق الرضاء التام للمواطن )
كما صرح الإعلامي نواف العنزي – رئيس تحرير صحيفة سبق المملكه ” للجبيل اليوم ” قائلاً :  مما لاشك فيه إن هذه  الرؤية الشاملة والمتكاملة  تعد الخطة التنموية الأكبر في تاريخ المملكة خصوصاً وإنها بنيت على دراسات عدة ولم تكن عشوائية وذلك حرصاً من ولاة امورنا على تحقيق رغد العيش والأمن الإجتماعي والإقتصادي لهذا الوطن الحبيب مما يجعلنا أكثر اطمئنانا على حاضر هذه البلاد ومستقبلها وأقوى تصميما على تحقيق أهدافها في ظل قيادته الحكيمة
التي تسعى يوماً بعد آخر لتحقيق الرضاء التام للمواطن السعودي بما لايتعارض ولا ينافي شريعتنا الإسلامية
ولايفوتنا أن نشكر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان وأصحاب المعالي أعضاء مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية على مابذلوه من جهود كبيرة لتخرج لنا هذه الرؤية وما تضمنته من مشاريع شمولية تنموية .

تم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق