الجبيل اليوم

بلدية الجبيل تنهي استعداداتها لاستقبال شهر رمضان المبارك

أكملت بلدية محافظة الجبيل استعدادها لاستقبال شهر رمضان المبارك، ضمن خطة عمل تتضمن حملات تفتيشية وزيارات ميدانية بمشاركة المراقبين الصحيين والأطباء عبر تكثيف وإحكام عملية الرقابة الصحية على جميع المنشآت الغذائية بالمحافظة .
وأوضح رئيس بلدية محافظة الجبيل المهندس نايف بن فيصل الدويش أن البلدية انتهت من كافة الاستعدادات لاستقبال شهر رمضان المبارك، وتقديم أكبر قدر من الخدمات البلدية وتكثيف والرقابة الصحية للمواطنين والمقيمين، لافتًا النظر إلى أنه تم توجيه إدارة الخدمات بالبلدية بعمل حملات تفتيشية مفاجئة على محلات المواد الغذائية لتشمل الأسواق ومصانع الأغذية والمطاعم والمطابخ الشعبية للتأكد من اشتراطات سلامة المواد الغذائية، ومطابقتها للمواصفات والشروط، ومدى صلاحيتها للتداول قبل طرحها في الأسواق، مؤكدًا أن الحملات مستمرة وبشكل دوري وفق آلية تغطي جميع مناطق المحافظة، حرصًا منها على صحة وسلامة المواطنين.
وشدد على ضرورة التزام وتقيد المرافق المتعلقة بالصحة العامة بالاشتراطات الصحية، تزامنًا مع إقبال المستهلكين على تلك المحلات في الشهر الكريم، ودخول فصل الصيف وتأثيره على المواد الغذائية .
وأشار إلى أن مفتشي الرقابة الشاملة سيقومون خلال شهر رمضان بحملات تفتيشية على الخيام الرمضانية والفنادق والأسواق والمطاعم والمطابخ الشعبية، والبقالات وجميع المؤسسات التي تتعامل في إنتاج وتوزيع المواد الغذائية، للتأكد من التزامها بالشروط الصحية وتطبيق المعايير اللازمة في العرض والتخزين، والنظافة العامة للمكان وأدوات الطهي، والتزام العاملين بالزي الموحد، بالإضافة إلى تخصيص بعض المراقبين لعمل الطوارئ في ليالي شهر رمضان والقيام بحملات تفتيشية مفاجئة يوميًا، وتخصيص خط ساخن يعمل على مدار الساعة في حال وجود أي مخالفة على السلع الغذائية، كما سيتم أخذ عينات عشوائية منها إلى المختبر المركزي لإجراء الكشف عليها للتأكد من صلاحيتها.
ووجه المهندس الدويش بضرورة تكثيف متابعة الأطباء البيطريين لمسلخ أهالي الجبيل طوال فترة شهر رمضان المبارك بغرض الكشف على سلامة المذبوحات قبل وصولها للمستهلك وكذلك بضرورة عمل قسم النظافة وتوزيع المراقبين على 3 فترات خلال 24 ساعة وزيادة المعدات والعمالة لخدمة المواطنين وتلافي أي قصور قد ينتج طوال الشهر الكريم .
وضمن استعدادات قسم النظافة العامة لشهر رمضان بين أنه تم وضع خطة متكاملة لتطبيق أعلى معايير النظافة في مختلف أحياء المحافظة خلال الشهر الفضيل، من خلال رفع المخلفات والنفايات، ونظافة الأرصفة والشوارع، من خلال تقسيم مجموعات العمال لتشمل كل الطرق والأحياء، وكذلك المجمعات التجارية في المحافظة، وتهيئة دورات المياه التي بداخل الأسواق والحدائق العامة، داعيًا المواطنين والمقيمين بضرورة الإبلاغ عن أي منشأة مخالفة عبر مركز ( 940 ) وكذلك جميع قنوات التواصل الخاصة بالبلدية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق