أهم الأخبارالجبيل اليوم

تصـوير.. أكواب القـهوة .. مابيـن الإبـداع بالتصـوير و النرجسية !

الجبيل اليوم | هيئة التحرير

تباينت آراء وردود أفعال متابعي “الجبيل اليوم ” حول ظاهرة تصوير أكواب القهوة ونشرها عبر السوشل ميديا التي طرحتها ” الجبيل اليوم ” عبر حسابها بتويتر تحت عنوان ” تصوير أكواب القهوةة برستيج وإلا تقليد ؟؟ ” إلا أن الجميع اتفق أنها تبدو ظاهرة ومنتشرة في المجتمع ، وقال أحد المتابعين أنها ” فضاوة ” والآخر ” تفاهة ” وقال عثمان ” صارت عادة بالمجتمع وبعضهم أصلا مايشرب القهوة بس يطلبها ويصورها وحجم كبير بعد ” ، وقالت بدرية حبيب ” يمكن تسويق من غير خطة ” ، إلا أن البندري اعتبرتها ” ذوق ” ، وقال عود جود ” اشوف أنه شغف وخير جليس في الزمان كوفي ، واعتبر المتابع عبدالعزيز بن سعد أنها عادة سنابية جميلة وقال ” مافيها شي أصور كوب قهوة حقتي مع مناظر مختلفة بالعكس أسلوب حلو لحفظ ذكريات المكان اللي زرته ، واعتبر أحمد ” يعني شوف أني كشخة ودايم أشرب قهوة أمريكية والا تركية ” وقالت ريم علي ” الغالبية يصورون قهوة مو الهدف أنهم اصحاب كيف وروقان لا الهدف الصورة فقط ” .

https://twitter.com/aljubailtoday1/status/1091323390202470400
صورة من سؤال المتابعين على حساب ” الجبيل اليوم ” بتويتر وردود الأفعال حول الظاهرة

المستشار النفسي والاجتماعي : تركي السعد : نرجسية

تركي السعد

كثرت في الآونة الأخيرة ظاهرة استعراض بعض الصور، خاصة الأكواب أو المشروبات الساخنة، مما أدى إلى تفاقمها وأصبحت ظاهرة تستدعي أن يكتب عنها،
ومن وجهة نظر نفسية فإن هناك نوعان من الناس في التصوير ، هناك من يلتقط بشكل عشوائي للذكرى أو لفترة مؤقته وتختفي، وهذا لا بأس به، والنقيض الآخر من الناس من يتم تصوير بعض الصور ويتفنن في إخراجها لدرجة يأخذ معه الوقت والجهد في الاستعراض والتعديل على الصورة، وفي هذه الحالة يكون قد عانى من اضطراب نفسي وهو تضخم الذات، ومن سلبيات تضخيم الذات أن يظهر للمجتمع بأبهى صورة وأجملها مع وجود الإطراء والثناء ممن يشاهدون هذه الصور أو المقاطع، والمشكلة أنهم يعتقدون أنهم أكثر ذكاء وجاذبية من الآخرين، لدرجة الوصول إلى المرض النفسي وهو (النرجسية) تضخيم الذات لدرجة الكبر والتعالي ونقد من حوله،وأثبت الدراسات الحديثة أن هناك علاقة بين التصوير المستمر  والاضطرابات النفسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق