العامة

حوار ابني «خاشقجي» يصدم قناة «الجزيرة»

وجه نجلا جمال خاشقجي في أول ظهور إعلامي لهما على شبكة “سي إن إن” صفعة قوية لقناة الجزيرة والتي خصصت 20 ساعة يومياً لتغطية حادثة وفاة “جمال خاشقجي” بعشرات التقارير والتحليلات وعززتها بمئات التغريدات في محاولة لتكسب من وراء حادثة الوفاة، واكتفت قناة الجزيرة بعد الحوار مع نجلي خاشقجي بخبر عابر وتغريدة واحدة بعدما أكد صلاح وعبدالله خاشقجي ثقتهما بالعدالة السعودية.

ولقد استنكر صلاح خاشقجي في الحوار لشبكة سي إن إن، المتاجرة بوفاة والده جمال خاشقجي، ومحاولة تسييس الحادثة والتكسب من ورائها، وقالا: نحن” لا نتفق مع من يحاول المزايدة السياسية وهناك من يبني على تحليلات غير صحيحة ويطالبون بمطالب لا نتفق معها”.

وأكد نجلا جمال خاشقجي على ثقتهما في خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، موضحين أن خادم الحرمين الشريفين أكد لهما أن جميع المتورطين في قضية وفاة والدهما سيقدمون للعدالة، وقال صلاح خاشقجي: “أنا أؤمن بذلك وإلا لما كان السعوديون سيبدؤون تحقيقاً داخلياً ونحن على ثقة بذلك”.

ورفض صلاح وصف والده بالمعارض، مؤكداً أن والده كان يحب وطنه ولم يكن معارضاً أبداً، وإنه كان يؤمن بالقيادة السياسية ويؤمن بالإصلاحات الجارية في البلاد، ودحض صلاح ما أثارته وسائل إعلام في إطار الحملة المسعورة على السعودية حول صورة مصافحته لولي العهد قبل مغادرته المملكة، قائلاً:” لم يكن هناك شيء، المملكة تحاول الوصول إلى أكبر قدر من المعلومات، والادعاءات لا أساس لها من الصحة”، فيما أكّد أنهم بخصوص القضية لا يملكون أي معلومات مختلفة، فالمعلومات يحصلون عليها عن طريق الأخبار، وأنهم كالجميع يسعون للحصول على المعلومات.

ومن جانبه قال عبدالله خاشقجي؛ الذي يعيش في الإمارات العربية المتحدة: إنه كان آخر مَن رأى والده من أفراد الأسرة؛ حيث التقاه في تركيا وقضى معه بعض الوقت، مضيفاً أن والده كان يخطط لمغادرة واشنطن والانتقال إلى تركيا ليبقى قريباً من أبنائه وأحفاده، فيما أشار صلاح إلى أنه سيعود إلى المملكة قريباً إلى عمله المصرفي في مدينة جدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق