منبر الجمعة

رسالة إلى خطباء الجمعة بالجبيل مع التحية

منذ أكثر من 20سنه وأنا أبحث للتواصل مع من يوصل رسالتي إلى خطباء المساجد .وبالصدفه وجدت اسم الصحيفة  وهذا القسم الهام بها والحمد لله .
أود أبلغكم أن خطب الجمعه لا تفي بالغرض فهي نادراً ما يتكلمون عن الواقع , ومثال ما أعني
(1)الحديث عن التفحيط ومخاطره والازعاج
(2)ظاهره قطع إشارات المرور وهي حمراء
(3)ظاهره وضع العلب والزجاجات الفارغه على الارصفه وخاصه عند إشارات المرور
(4)عدم تقبل صغار السن من الكبار للاشاد أو النصيحه
(5)فوضويه إيقاف السيارات عند الاماكن العامه وخاصه عندنا عند مسجد أبي هريره
(6) العبث تكسير أو تخريب المرافق العامه
(7)مراعاه عدم رفع أصوات السماعات الداخليه تفاديا للازعاج .
(8)سخريه بعض المواطنين كبار وصغار من الاجانب وبالاخص البنقلاديشيين .

 

* سعيد الغامدي

 

 

 

‫8 تعليقات

  1. عشراء – عَشْرَاءُ:بالفتح ما نتداوله

    جمع : عِشَارٌ . [ ع ش ر ]. ” نَاقَةٌ عَشْرَاءُ ” : أَيْ مَضَى عَلَى حَمْلِهَا عَشَرَةُ أَشْهُرٍ . التكوير آية 4 وَإِذَا العِشَارُ عُطِّلَتْ ( قرآن ).

    المعجم:

  2. للاسف ان خطبة الجمعة دائما مأطرة بالاطار السلبي , جميع الخطباء يتكلمون عن جهنم وعذاب الله وكانه جل وتعالى يترقب الزلة لكي يسقط عذابه , والبعض يتكلم عن اسوء مافي المجتمع
    اتمنى من احد الخطباء ان يتكلمو عن الجنة وعن سعة رحمة الرحمان حببو الناس في خالقهم ولاترعبوهم منه , فرحمته وسعت كل شي وعذابه يختص به من يشاء

  3. كذلك اتمنى من الخطباء ان يتكلمو عن الاخلاقيات واضرب مثلا واحد فقط من يرى منظر الجزم اكرمكم الله امام ابواب المساجد يستطيع ان يقيس الفرق بين اقدام لابسيها وعقولهم , منظر مخزي

    1. Nollie, serás buen skater, pero luces tienes pocas…O eso o vives en la ignorancia (a pesar de “leer periódicos y tener amdstades”).Toio apoyo institucional es clave en las reivindicaciones; y si no, propón soluciones. ¿Has intentado moverte para crear esa asociación de la que hablas? Hechos, no palabras…

  4. فعلا الاستماع الى خطبة الجمعة معاناة
    فهي غالبا ليس لها اي علاقة بالخطبة
    الخطيب مشغول بالورقة المليئة بالاخطاء النحوية اكثر من المصلين
    وخطبة الورق اكثرها مملة ميتة باردة لا تخاطب القلب ولا العقل
    تفتقد لابسط مهارات الالقاء والخطابة
    اسأل ربي ان يبدلنا خيرا , خطباء يحيون القلوب والعقول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق