http://aljubailtoday.com.sa/wp-content/uploads/2016/09/hoqeel-2.jpg
http://aljubailtoday.com.sa/wp-content/uploads/2016/09/hoqeel-2.jpg
الحساب الأخباري الأول في الجبيل للترشح للجائزة في 2017 :
#الجبيل_اليوم ضمن قائمة التأثير في #الإعلام_الجديد ..والزميل “الزهراني” ممثلاً لها

الرئيسية » الجبيل اليوم » طائر المينا الهندي يشكل خطرا على طيور #الجبيل ، والحياة الفطرية لـ #الجبيل_اليوم : سنكافحه
يكثر في الجبيل ويتسبب في هجر الطيور المستوطنة للمنطقة الشرقية والجبيل تحديدا :

طائر المينا الهندي يشكل خطرا على طيور #الجبيل ، والحياة الفطرية لـ #الجبيل_اليوم : سنكافحه

الجبيل اليوم | علي اليامي . الجبيل الصناعية .
بات طائر المينا الهندي احد أشهر الأنواع الدخيلة بالمنطقة الشرقية ومحافظة الجبيل تحديداً يشكل آفة خطيرة على التنوع البيولوجي المحلي والذي تتسبب في انقراض و نقل الأمراض إلى الأنواع المستوطنة بالمنطقة كطيور ببغاء الدرة والبلبل ابيض الخدين و الحمام و طائر اليمامة ، بالإضافة إلى مزاحمت طائر المينا الطيور المستوطنة على الموائل والموارد الغذائية.
تكاثر طائر المينا
ومن جهته حذر خبير التنوع البيولوجي جاسم الرحيمان من تكاثر طائر المينا الهندي عن طريق الموانئ والسفن منذ ثلاث سنوات والذي تسبب في انقراض الطيور المستوطنة بالمنطقة بسبب عدائيته ونقله للامراض بين الطيور بالاضافة على قضائه على خلايا النحل وبيئة تكاثرها، وأشار الرحيمان الى ان طائر المينا يعتبر من الطيور الحذرة والذكية جداً والتي تفضل العيش في مناطق الري المائي النظيفة كالجبيل.
انقراض البيئة الفطرية
ويتم إدخال طائر الميناء والأنواع غير المستوطنة في البيئة المحلية بصورة عرضية أو مقصودة لأغراض شخصية أو تجارية، إلا أن العديد من هذه الأنواع الغريبة قد يكون مؤذياً ومضراً بالأنواع المحلية، حيث يعتقد أنها السبب في انقراض بعض الأنواع بالبيئة الفطرية بالشرقية، بالاضافة الى الكثير من الأنواع الدخيلة يمكنها مزاحمة الأنواع المحلية على الموائل والموارد الغذائية، وقد تتمكن في النهاية من إزاحة الأنواع المحلية واحتلال مكانها بالكامل.وبعض الأنواع الدخيلة يمكن أن تتحول إلى آفات خطيرة على الإنتاج الزراعي أو الثروة السمكية، مما يؤدي إلى الإضرار بالاقتصاد.
استراتيجية وطنية لمكافحة الأنواع الدخيلة
كشف الدكتور محمد شبراق استاذ علم الطيور بجامعة الطائف ومستشار هيئة الحياة الفطرية ان طائر المينا النوع والذي يعتبر من الأنواع الدخيلة وجلبت من الخارج حيث كانت تباع بالأسواق ويطلقوها بعد فترة وقد يكون جلب مع السفن مثل الغراب الهندي والذي انتشر ايضا بالمدن على سواحل البحر الأحمر والخليج العربي ، وأضاف شبراق ان عملية التخلص من الأنواع الدخيلة عملية ليست سهلة كما إن الهيئة السعودية للحياة الفطرية قد أعدت استراتيجية وعقدت دورات تدريبية عن هذا الموضوع.
وأشار ان هناك عدد من الجهات تتقاطع في  مسؤوليتها مع جهات اخرى فمثلا دخول هذه الطيور عبر المنافذ والبيع والشراء في الأسواق لهذه الطيور وانتشار النفايات المكشوفة داخل المدن ليس من اختصاص الهيئة السعودية للحياة الفطرية.

إقرأ أيضاً:

أضف تعليقك





التعليقات (1)

  1. 14 مارس, 2018 - 10:17 ص

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،

    عزيزي الكاتب، انا مهتم بالطيور المهاجرة واتابع خط سيرها وتنقلاتها والطيور المستوطنة من منتصف التسعينات، طائر المينا موجود في جميع المدن الكبرى وهو دخيل صحيح ولكن ليس مشكلا لخطر أو أمراض وعدوى للطيور الأخرى.
    ولكن رش المبيدات والمواد الكيميائية في المسطحات الخضراء والصيد الجائر بالإضافة للغراب الهندي هم من ضروا الطيور المستوطنة كالبلبل والدوري و الحمام و حمام البر (المطوق) واليمام.
    وبالنسبة لببغاء الدرة الهندي (الدرة النيبالي) حجم صغير والباكستاني حجم الرأس كبير وواضح فهم طيور مهاجرة وليست مستوطنة في المنطقة ولكن في خط هجرتها تتوقف في الجبيل وتطيل جلوسها فيها لبيئتها.
    طائر المينا غير مضر مثل الغراب الهندي على الطيور المستوطنة بالمنطقة وكذلك على سكان المنطقة، وهو دخيل قوي وناقل للأمراض لتنوع تغذيته حتى على الطيور الصغيرة وقد قامت عدة جهات بمحاولات للتخلص من الغراب الهندي منها الهيئة الملكية للجبيل وينبع، وشركة أرامكو برأس تنورة، ولكن هذه المحاولات باءت بالفشل بالرغم أنها قضت على الكثير منها فأعدادها لازالت بازدياد وأصبحت تمثل أحد أكبر المشكلات البيئية بالمنطقة الشرقية.
    فالافضل التحدث عن الضرر الفعلي مثل الغراب الهندي والفئران وغيرها ما نقل عبر السفن.

    تحياتي ،،،

  • المشاهدات : 1077
  • التعليقات : 1
  • الإرسالات : 1
  • أضف إلى مفضلتك
  • إرسال
  • كاريكاتير

    رقميات الشنيفي

    صورة من الجبيل

    فعاليات

    إستطلاع رأي

    ما رأيك بــ #مهرجان_تراث_الشعوب بــ #الجبيل_الصناعية ؟

    عرض النتائج

    جاري التحميل ... جاري التحميل ...