الجبيل اليوم

فريق طبي يتمكن من عمل أول حالة زراعة قوقعة إلكترونية بالجبيل

تمكن الفريق الطبي ببرنامج الخدمات الصحية بالهيئة الملكية بالجبيل بقيادة الدكتور محمد الشيخ إستشاري زراعة القوقعه والسماعات العظميه وجراحات الإذن الدقيقه وأعصابها من عمل أول حالة زراعة قوقعه إلكترونيه في منطقة الجبيل وماجاورها بمستشفى الهيئة الملكية بالجبيل
حيث صرح الدكتور الشيخ أن هذه العملية كانت لطفل يبلغ من العمر سنة وثلاثة أشهر كان يعاني من فقدان كامل للسمع (صمم) وتبين ذلك من خلال فحص السمع عن طريق جذع الدماغ بما يسمى ABR test نتيجة لملاحظة الأهل عدم استجابة طفلهم للأصوات ولديه تأخر في النطق وليس لديه أي استجابه حتى بعد لبس السماعات التقليديه وقد نجت بحمد الله وفضله هذه العملية .
واعلن بذلك الدكتور محمد الشيخ بداية انطلاق برنامج زراعة القوقعة والسماعات العظمية حيث يشمل البرنامج: وحدة للسمعيات، وحدة للتخاطب ، وحدة للبرمجة وكذلك برنامج للفحص السمعي المبكر للمواليد بعد الولادة حتى يتم اكتشاف حالات الإعاقة السمعية بكافة أنواعها والبدء في معالجتها مبكرا .
من جهة أخرى أشاد الدكتور محمد المقبل مدير برنامج الخدمات الصحية بالهيئة الملكية بالجبيل
بالجهود الكبيرة التي يبذلها الدكتور محمد الشيخ وفريق عمله في قسم الأنف والأذن والحنجرة والتي ساهمت في رفع مستوى الخدمات المقدمة لمحتاجي الرعاية الصحية في هذه التخصصات الطبيةالهامة.
وذكر أن برنامج الخدمات الصحية بالهيئة الملكية بالجبيل يحظى بدعم كبير من قيادات الهيئة الملكية مما أدى الى تطور الخدمات في البرنامج مما ساهم في وجود كادر طبي مدرب ومؤهل للتعامل مع مختلف الحالات الطبية، اضافة إلى ما تم انجازه ضمن الخطة التطويرية للمستشفى في تأمين عدد من الأجهزة الحديثة لخدمة مرضى مدينة الجبيل الصناعية لتواكب حجم النقلة التطويرية التي تشهدها الهيئة الملكية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق