أقلام واعدة

مسؤولية رب العمل إتجاه العامل في حالات الاصابة

الطالبة : سارة عالي العيسى

في مختلف قطاعات الأعمال ومهما ارتفعت نسبة الوقاية من المتوقع حصول العديد من الإصابات للعاملين ومن المحتمل أيضاً إصابتهم بالأمراض المهنية, وللحديث عن مدى مسؤولية رب العمل في هذه الأحوال لابد من معرفة ماهية إصابة العمل أولاً

 هي: الحوادث التي تقع أثناء العمل أو بسببه, وتحدد الأمراض المهنية وفقاً للجدول الوارد في نظام التأمينات الإجتماعية

وفي حالة إصابة العامل بإصابة عمل, او مرض مهني فيتحمل رب العمل جميع تكاليف ونفقات علاجه, سواء كانت بطريقه مباشرة, أو غير مباشرة بما فيها: إقامته في المستشفى, نفقات الإنتقال الى أماكن العلاج , الفحوص والتحاليل الطبية.

وفقاً لنظام العمل إذا تسببت الإصابة في عجز العامل عجزاً مؤقت عن العمل فيستحق معونة مالية تعادل أجره كاملاً لمدة 60 يوماً, أما بعد ذلك فيكون مستحقاً لمقابل مالي يعادل 75% من أجره طوال المدة التي يستغرقها علاجه.

أما إذا بلغت مدة العلاج سنة, أو تقرر طبياً عدم احتمال شفائه يعد العجز كلي منهياً للعقد ويستحق تعويض عن الإصابة, وليس لرب العمل استرداد ما دفعه خلال هذه السنة.

ولا يلزم صاحب العمل بهذه الالتزامات إذا ثبت أي مما يلي:

1- أن العامل تعمد إصابة نفسه

2- أن الإصابة حدثت بسبب سوء سلوك مقصود من جانب العامل.

3- أن العامل امتنع عن عرض نفسه على الطبيب, أو امتنع عن قبول معالجة الطبيب المكلف بعلاجه من قبل صاحب العمل دون سبب مشروع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/aljubasa/public_html/wp-includes/functions.php on line 4339