أهم الأخبارالاقتصاد

«هاليبرتون» الأمريكية وائتلاف سعودي – كوري يستثمران في مصنعين بـ «بلاسكيم» .. و«صدراة» تزودهما بالإيثلين أوكسايد والبروبلين أوكسايد

كشفت تقارير صحفية انه سيتم خلال ديسمبر الجاري بدء الاعمال الانشائية لمصنعين في مجمع بلاسكيم بمدينة الجبيل الصناعية الثانية، الاول تمتلكه شركة هاليبرتون الامريكية عبر شركة تم تأسيسها في السعودية والثاني عبر استثمار ائتلاف سعودي – كوري جنوبي وستقوم شركة صدارة للكميائيات وهي شراكة بين شركة ارامكو السعودية وشركة داو كيميكال الامريكية بتزويد المصنعين بمادتي الإيثلين أوكسايد (EO) والبروبلين أوكسايد (PO) على مدى 20 عاما.

واكدت المصادر حسب صحيفة ” مال ” ان أعمال الإنشاء في مصنع الكيماويات التابع لشركة “مصادر كيمياويات الطاقة”، وهي شركة مملوكة بالكامل من قبل شركة “هاليبرتون”، ستبدأ خلال ديسمبر الجاري وسيقع المصنع الجديد في مجمع “بلاسكيم”، الذي يعد ثمرة للتعاون المشترك بين صدارة والهيئة الملكية للجبيل وينبع، على مساحة 12 كلم مربع، والمجاور لـمجمع صدارة للكيميائيات، في مدينة الجبيل الصناعية الثانية.

ووفقا للمصادر ستقوم شركة صدارة بتزويد مصنع شركة “مصادر كيمياويات الطاقة” الجديد بمادتي الإيثلين أوكسايد (EO) والبروبلين أوكسايد (PO) على مدى 20 عاما، حيث تم توقيع اتفاقية بهذا الشأن. وستوفر “صدارة” الإيثلين أوكسايد والبروبلين أوكسايد من خط أنابيب ستنشأه إلى كافة المستثمرين في مجمع بلاسكيم، ومنهم شركة مصادر كيمياويات الطاقة.
من جانب اخر اتفق ائتلاف كوري جنوبي- سعودي يتكون من شركة (SFC) المحدودة وهي شركة تقنية كورية جنوبية وشركتين سعوديتين هما شركة ميدان الصناعة للتطوير و الاستثمار الصناعي (ميدان الصناعة) وشركة مجموعة أحمد قاسم العمودي وشركاه المحدودة، حيث سيبدأن أعمال إنشاء مصنع جديد في مجمع “بلاسكيم” أيضا قبل نهاية العام 2018.

وستقوم «صدارة» أيضا بتوريد مادتي الإثيلين أوكسايد (EO) والبروبيلين أوكسايد (PO) إلى الشركة التي ستمتلك المصنع عبر خط أنابيب. وهذا المشروع يعتبر الأول من نوعه على مستوى المنطقة يستخدم التقنية المتطورة لشركة (SFC) الكورية، حيث ستُستخدم تلك التقنيات والمواد الخام المحلية المورّدة من (صدارة) لخلق قيمة مضافة في السوق المحلي من حيث تنويع الاقتصاد الوطني وخلق فرص وظيفية للمواطنين عبر طرح منتجات جديدة بأسعار تنافسية للعملاء المحليين والإقليميين.

وتجدر الإشارة إلى أن مجمع “بلاسكيم” يهدف إلى استقطاب استثمارات متنوعة في التطبيقات المتعددة للصناعات التحويلية، من بينها إنتاج كيميائيات النفط والغاز، مواد البناء، الدهانات ومواد الطلاء، منتجات العناية الشخصية والمنزلية، وغيرها. ومن المؤمل أن تخلق هذه الاستثمارات فرصاً وظيفية جديدة للمواطنين السعوديين في قطاع الصناعات التحويلية وتسهم في تحقيق رؤية السعودية 2030 الرامية إلى تنويع اقتصاد المملكة.

وتسهم “صدارة” في استقطاب المستثمرين الى المملكة حيث سيكون بمقدورها، من خلال استخدامها لأحدث تقنيات تكسير السوائل النفطية المستعملة كلقيم خام، أن تسهم في دعم العديد من الصناعات سواءً غير الموجودة حالياً في المملكة أو تلك التي تعتمد على استيراد احتياجاتها من اللقيم من خارج البلاد. ومن المنتظر أن يسهم مجمع “بلاسكيم” المجاور لمشروع مجمع صدارة للكيميائيات، في جذب العديد من الاستثمارات في الصناعات التحويلية ذات القيمة المضافة والذي بدوره يدعم خلق العديد من الفرص الاستثمارية والإبداعية غير المسبوقة، وتحقيق النمو الاقتصادي، فضلاً عن توفيره آلاف الفرص الوظيفية.

يشار الى ان شركة صدارة للكيميائيات “صدارة” تمثل مشروعاً مشتركاً تم تطويره من قبل شركة الزيت العربية السعودية “أرامكو السعودية” وشركة “داو كيميكال كومباني”، لإقامة أكبر مجمع صناعي على مستوى العالم تم بناؤه في مرحلة واحدة، في مدينة الجبيل الصناعية الثانية باستثمار يبلغ مليارات الدولارات. ويتكون هذا المجمع من 26 وحدة تصنيعية ذات مستوى عالمي، وله السبق بمنطقة الشرق الأوسط في استخدام السوائل النفطية مثل النافثا كلقيم خام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
إغلاق