الاقتصاد

شركة الأسمدة العربية السعوديه (سافكو) تفوز بدرع “جماعة” لعام 2019م

استحقت بجدارة شركة الأسمدة العربية السعوديه “سافكو” إحدا شركات سابك درع أفضل تجربة إفتراضية لسلامة المنشآت الحيوية بمحافظة الجبيل وذلك ضمن برنامج لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة” لعام 2019م وفق تصريح رئيس لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة” المهندس/ خالد بن حسن خليل والذي أوضح فيه بأن لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة” نفذت برنامجا لمتابعة خطط الوقاية من الحرائق والكوارث الصناعية لدى كافة أعضاء “جماعة” من الشركات الصناعية والقطاعات الحيوية العاملة في منطقة الجبيل ورأس الخير، حيث تم تنفيذ 37 تجربة افتراضية ناجحة خلال عام 2019، قد حققت شركة الأسمدة العربية السعوديه “سافكو” درع أفضل تجربة افتراضية لسلامة المنشآت الصناعية للعام 2019

هذا وفي إحتفالية إفتتاح المؤتمر الدولي للإستجابـة للحالات الطارئة وقيـادة الحوادث وإدارة الأزمـات الأول والذي نظمته الهيئة الملكية بالجبيل بالتعاون مع لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة” بتاريخ 2 مارس 2020م سلم محافظ محافظة الجبيل الرئيس الفخري للجنة سعادة الأستاذ/ عبدالله بن ناصر العسكر درع أفضل تجربة افتراضية لعام 2019  لرئيس شركة سافكو المهندس/ أحمد بن محمد الجبر وذلك بحضور الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية سعادة المهندس/ مصطفى بن محمد المهدي وأعضاء الإدارة العليا بشركة سافكو وممثلي لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة”.

وأضاف المهندس/ خالد بن حسن خليل رئيس جماعة أن سلامة المنشآت الصناعية في محافظة الجبيل تعتبر من أهم عوامل النمو الصناعي ونجاح الاستثمارات، كما تعتبر ضمن أهم أسس جذب الاستثمارات المحلية والعالمية في المجال الصناعي في منطقة الجبيل ورأس الخير، حيث تعمل اللجنة على خلق بيئة عمل صناعية ملتزمة بكافة تعليمات الأمن والسلامة بما ينعكس إيجابا على نمو تلك الصناعات، وبالتالي رفع مستوى الأداء والإنتاج باعتبار السلامة عامل أساسي في سير تلك العمليات وأحد أهم روافدها.

ومن فضل الله تتمتع بيئة العمل بمحافظة الجبيل بآلية عمل دقيقة في مجال السلامة والوقاية من الحريق تشرف عليها جهات عدة منها الهيئة العليا للأمن الصناعي بوزارة الداخلية، والهيئة الملكية بالجبيل، والدفاع المدني، إضافة إلى لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة”.

وتعتبر لجنة الجبيل للطوارئ “جماعة” لجنة تطوعية معنيّة بالإستجابة للطوارئ ومكافحة وإخماد الحرائق والكوارث الصناعية بمنطقة الجبيل ومدينة رأس الخير الصناعية، وقد تأسست عام 1983م من قبل الهيئة العليا للأمن الصناعي بوزارة الداخلية وسابك وشركاتها التابعة والهيئة الملكية والدفاع المدني بهدف حماية المصانع والمنشآت الصناعية الحيوية في محافظة الجبيل، علماً بأن عدد أعضاء اللجنة حالياً يقارب 80 عضواً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق