الجبيل اليوم

ماذا قال الشيخ ” تركي القحطاني ” عن أهمية الجلوس في المنزل

قال إمام جامع الشيخ جبر أبو حمود الشيخ تركي القحطاني أن ملازمة البيت خلال هذه المرحلة هو واجب وطني ومسوؤلية فردية على المواطنين والمقيمين من خلال اتباع توجيهات الدولة ونثق بوعي وثقافة المجتمع في تطبيق هذا القرار وقال القحطاني ” الدولة أيدها الله اتخذت حزمة من القرارات الوقائية والإحترازية لمنع تفشي انتشار هذا الفيروس ” كورونا ” حفاظا” ووقاية” على صحة المواطنين والمقيمين في هذه الأراض الطاهرة والآن الواجب علينا البقاء في المنازل حفاظا” على الصحة العامة ” وعن الجلوس في المنزل بين القحطاني أنه ينبغي إستثمار ذلك مع الأسرة مبيناً أن هناك فوائد كبيرة وعوائد جليلة تعود على الأسرة منها :

” أن ملازمة المنزل لها فوائد كبيرة اجتماعية واقتصادية و نفسية ، ومن ذلك الجلوس مع الأسرة  التي انشغلنا عنها كثيرا من خلال مشاغل الحياة العملية ، فهي فرصة للجلوس مع الأسرة التي هي البيئة الأولى التي نشأ الإنسان فيها ،  الأسرة التي هي عمار المجتمع وهي اللبنة الأولى في تشكل لبنات المجتمع وتشكيل شخصية الفرد ، والأسرة محتاجة الى ربها ووليها الذي هو رب الأسرة التي تستقي منه الطمأنينة وتأخذ منه النصح والإرشاد فالإسرة نعمة عظيمة يجب أن نقوم بها على أكمل وجه ونشكر الله عليها ونكسب أفرادها من خلال مصاحبتهم والتلطف معهم و لين الجانب لهم ورحمتهم ،

وأضاف ” بأنه قد أثبتت الدراسات النفسية الحديثة أن تجمع الأسرة بشكل دوري ومنتظم يحمل الكثير من الإنعكاسات الإجتماعية الإيجابية وصور تنوع الجلوس بالمنزل كثيرة منها الجلوس حول المائد ومنها الجلسة العائلية في هذه الأيام والمكوث في المنزل قدر المستطاع ولا شك أن ذلك سيزيد من التقارب بين أفراد الأسرة وفرص تقرب الآباء من أبنائهم والتعرف على مشاكلهم  واحتياجاتهم و ملاحظة مايتغير عليهم من أمور صحية ونفسية وتزيد الفائدة من خلال انتقال الخبرات بين أفراد الأسرة ويجب ألا نلتهي بالاجهزة الإلكترونية عن الأسرة التي من المفترض أن نتقرب إليها أكثر من خلال استغلال هذه الأوقات المهمة في المنزل ”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق