الجبيل اليوم

محافظ الجبيل يفتتح ملتقى التطوع في الشركات .

الجبيل اليوم | أشواق العتيبي | تصوير: منيره الراشد ، ريم علي أبو بكر . الجبيل الصناعية

 

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، افتتح محافظ الجبيل عبدالله بن ناصر العسكر، اليوم ، ملتقى التطوع في الشركات، الذي تنظمه جمعية العمل التطوعي بالشراكة مع الهيئة الملكية بالجبيل، وذلك في قاعة المؤتمرات بمدينة الجبيل الصناعية .
وأوضح محافظ الجبيل، أن العمل التطوعي في مدينة الجبيل يشهد نمواً متسارع ونجاحات نوعية، تعكس اهتمام صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية – حفظهما الله-، في دعم الأعمال التطوعية، لما تمثله من قيمة إنسانية سامية، تجسد نهج ديننا الإسلامي الحنيف.
وأكد العسكر، أن الجبيل تزخر بالعديد من الطاقات الشبابية التي تمتلك تجارب تطوعية ناجحة، والتي ساهمت بشكل كبير في تحقيق الأثر الإيجابي داخل المجتمع، مشيداً بجهود جمعية العمل التطوعي في استدامة الأثر الإجتماعي والتنموي للقطاع التطوعي، إضافة إلى دور قطاع الشركات العاملة في الجبيل في مساهمتها في دعم النشاطات التطوعية بالجبيل .
بدوره أوضح رئيس مجلس إدارة جمعية العمل التطوعي نجيب الزامل أن الجبيل تمثل بيئة نموذجية محفزة لنمو النشاط التطوعي، حيث يشكل العمل التطوعي ودعم القطاع الخاص والرعاية المباركة من القيادة الرشيدة، عوامل أساسية لنجاح التطوع.
وامتدح الزامل دور الشركات الصناعية في الجبيل، والتي تجاوزت مرحلة الدعم، إلى تأسيس فرق تطوعية من منسوبيها، مثمنا دعم محافظ الجبيل ورئيس الهيئة الملكية بالجبيل، اللذين يحرصان على تحقيق مخرجات عظيمة ومؤثرة للعمل التطوعي، تسهم في بناء وتنمية المجتمع .
من جانبه أكد الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل المهندس مصطفى المهدي أن العمل التطوعي يمثل تحضر ورقي المجتمعات، وهو ركيزة إنسانية تعزز تماسك وترابط المجتمع. ويساهم في تحقق التنمية البشرية المستدامة، مشيراً إلى أن مدينة الجبيل الصناعية تفخر بالعديد من الكوادر التطوعية ذكوراً وإناثاً والبالغ عددهم (5000) متطوع ومتطوعة مقسمين على (21) فريقا تطوعيا يهدفون في رسالتهم التطوعية إلى تأصيل العمل التطوعي ونشر ثقافته وافكاره ومفاهيمه.
الجدير أن ملتقى التطوع في الشركات، يشهد عدداً من الورش التي تتناول التطوع في الشركات، وصناعة الأثر الإجتماعي وصناعة المبادرات، والعادات الأكثر فاعلية في التطوع، إضافة إلى معرض مصاحب يضم (١٠) جهات مشاركة منها جهات حكومية وجمعيات اهلية وفرق تطوعية، ويستمر لمدة يومين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق