الثقافةالجبيل اليوم

«هبه الشمري» درست ” الفيزياء ” وعشقت ” الرسم ” تتطلع لمعرض دائم في #الجبيل

الجبيل اليوم | هند الزهراني . 

الرسم هو الطريقة المختارة من قِبل الكثير من الفنانين حيث يعكس واقعهم من خلال خطوطهم وألوانهم ومساحاتهم التي تجذب الكثيرين ممن يشاركونهم ذات الإحساس .. حيث برزت الكثير من الفنانات السعوديات في المملكة العربية السعودية عامة وفي مدينة الجبيل خاصة وكانت الطريقة الوحيدة لإبراز هذه الموهبة هي مواقع التواصل الإجتماعي..
(هبه الشمري) رسامة سعودية من فتيات الجبيل عشقت الرسم من صغرها وعرفت فنونه ومكنوناته؛بالرغم من أن تخصصها العلمي هو (الفيزياء) إلا أن الرسم تملكها وأصبح هوايتها المحببة ونقلت هذا الإبداع عبر حسابها الخاص في (الإنستغرام).
الجبيل اليوم ” التقت هبه وتحدثت معها عن بداياتها وطموحاتها
مشوار من الطفولة
تقول هبه : بدأت الرسم منذ فترة الطفولة وأبدعت فيه حتى عرضت أعمالي في المعارض المصغرة التي كانت تقام في المدرسة حينذاك ، وانتقلت معي تلك الموهبة في جميع مراحلي الدراسية حيث شاركت في الأنشطة الجامعية وكان لي عدة مشاركات في الأركان الفنية المقامة في الجامعة خاصة فيما يتعلق بـ ( علماء الفيزياء) ثم عملت على تطوير موهبتي بعد تخرجي من الجامعة من خلال مواقع الإنترنت وحضور بعض الدورات والورش التي تُعنى بهذا الفن حتى أنشأت حسابي الخاص على(الإنستغرام) وبدأت بإستقبال طلبات المتابعين وحققت نجاح والحمد لله وأطمح الى النجاح المبهر في أيامي المقبلة .
الفن رأس مال كل شي 
وعن سؤالها كيف ترى قيمة الفن في الوقت الحاضر ؟ ذكرت هبه : الرسم في الوقت الحالي رأس مال كل شي إذ أن كل مجالات الحياة لا تخلو من لمسة فنية تعطيها الطابع الخاص لها واللمحة الإبداعية التي تميزها سواءً في العمل أو المنزل أو المناسبات وحتى في الشوارع ..
لوحة الموناليزا الأقرب لقلبي
أما عن أقرب اللوحات لِـ هبه قالت : أقربها لقلبي هي لوحة الموناليزا ربما لأنها بدايتي الفعلية والقوية في الرسم ، وبالرغم من ذلك فإن لكل لوحة من لوحاتي قصة ومعنى احتفظ وافتخر بها .
وأوضحت هبه أن أبرز الشخصيات التي رسمت ملامحها هي الشخصية الملهمة شخصية سمو ولي العهد (حفظه الله) وكذلك النجمة العالمية ( مارلين مونرو) بالإضافة لبعض الشعراء المعروفين ..
فكرة التجارة
ونوهت هبه أن لديها توجه حاليًا لإقامة مشروع طباعة على الأكواب والملابس وسيرى النور قريبًا بإذن الله
تأسيس معرض أو نادي
أما عن آمال (هبه) وتطلعاتها قالت : لطالما مدينتي الحبيبة مدينة الجبيل الصناعية دعمتنا نحن أبناءها وبناتها في كثير من المشاريع الشبابية ووفرت لنا إمكانيات وتسهيلات لدعم طموحنا في عدة مجالات لذلك نأمل نحن الموهوبين أن يكون هناك لفتة كريمة من المسؤولين في المدينة من الهيئة الملكية والشركات الكبرى في دعم هذا الفن بإقامة معرض ثابت يضم مختلف الفنون من ( تصميم ديكور ، وفن تشكيلي ، وزخرفة ونحت وحرف يدوية ) وغيرها من الفنون ؛بحيث يصبح مزار فني سياحي يقصده أهالي وزائري المدينة والمهتمين يعكس الفن الراقي للمدينة كقيمة ثقافية فنيه تُطرح للعامة.. أو تخصيص زاوية بكل مؤسسة خاصة أو حكومية لعرض تلك المواهب الشابة بطريقة جاذبة ومحفزة ،وكذلك إقامة نادي متخصص يُعنى بتدريب الموهوبين وصقل مهاراتهم الفنية لتخريج الفنانين والفنانات بالشكل الصحيح؛ بدعم من أرباب الأعمال والمشاريع في مدينة الجبيل الصناعية والإستفادة من مواهبهم في تأسيس مشاريعهم بأفضل وأرقى التصاميم بأيدي أبناءها وبناتها المبدعين ، مثمنةً في الختام كل الجهود المبذولة للرقي بالمدينة ومتمنيةً التوفيق للجميع ..

تعليق واحد

  1. ماشاء الله فعلا رسامه ومتمكنه واتمنى لها مزيد من التوفيق والنجاح. ومجهود يذكر فيشكر لكاتبة التقرير لعرض مثل هذه اللمحات الابداعية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى