الاقتصاد

ميناء الجبيل الصناعي يحقق زيادة في إجمالي البضائع المناولة

حقق ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل خلال شهر يوليو لعام 2021م ارتفاعاً في إجمالي البضائع المناولة الصادرة والواردة بواقع أكثر من 5 ملايين طن، من مختلف المنتجات البترولية المكررة والبتروكيماوية، بنسبة زيادة بلغت 3.45 في المئة، مقارنة بنفس الفترة من العام السابق من خلال 155 سفينة مختلفة الحمولات والأحجام.
وشملت أهم الصادرات التي انطلقت من ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل موادَّ مثل الديزل، ومادة السماد الصناعي (اليوريا)، بالإضافة إلى مادة الميثانول، ومادة النفثالين، ومادة الموقاز، ومادة الكيروسين.
ويُعد ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل أكبر ميناء صناعي متخصص في العالم لتصدير المنتجات البتروكيماوية والمشتقات النفطية والمواد الصلبة (حديد الخام، اليوريا “السماد الصناعي”، الكبريت، الفحم البترولي) بـ 34 رصيفاً ومساحة 6.8 كم2، وبعدد 5 محطات، كما تبلغ الطاقة الاستيعابية في الميناء 70 مليون طن.
كما يمثل الميناء أحد موانئ المملكة التي تشرف على إدارتها الهيئة العامة للموانئ، والذي يعد إحدى بوابات المملكة التي تطل من خلالها على جزء مهم من العالم وهي الجهة الشرقية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى