الجبيل اليوم

الجبيل تنعي صاحب القلب الطيب

كتب – عبدالله ال غصنة

فقدت محافظة الجبيل مؤخرا أحد رموزها المخلصين الذين أفنوا عمرهم في خدمة المحافظة من خلال عمله على مدى ثلاثون عاما كان فيها جهده واضحا جليا في تطوير العمل بدون كلل او ملل .

رحم الله الاستاذ عبدالله بن محمد المسفر وكيل محافظة الجبيل السابق الرجل الطيب صاحب القلب الكبير والتعامل الطيب مع الجميع حيث بمجرد ذكر اسمه يذكره الجميع بالمحبه والخير والثناء عليه .

لقد غرس المرحوم من خلال عمله وعلاقاته المثاليه مع الكل بذرة النجاح حيث كان مساهما ومشاركا في وضع الخطوط العريضة لمعظم احتياجات المحافظة بالمشاركة مع فرق العمل في المحافظة على مدى طويل وبرغم تغير القيادات فيها حيث كان تغير القيادات حسب التدوير الوظيفي وبقى هو يعمل بكل تفاني واخلاص مع القيادات المختلفه .

ثلاثون عاما من العمل الجاد وحتى تقاعده وهو يقوم بنفس الجهد دون ملل حيث شارك في رسم الخطط الاستراتيجيه والتميز لكل ماتحقق من انجازات لدرجة ان كل جانب وكل ركن ومعلم ومرفق في محافظة الجبيل يشهد على مشاركة المغفور له باذن الله في انجازه وتطويره .

كانت علاقاتي بالمرحوم علاقة مودة ومحبة كبيره ومتواصل معه بحكم عملي الاعلامي كما هو في علاقاته مع الجميع محبة وطيبه وتواضع وانسانيه في التعامل لدرجة لايمكن ان توصف كما نشعر جميعا معه أنه الوالد والاخ الاكبر لنا .

مهما تحدثت عن هذا الشخص لن استطيع وصف قمة الخلق الذي يتمتع به حيث كان يخجلنا بروحه وكرم اخلاقه رحمه الله .

ومما يدل على نبل اخلاقه رحمه الله اثناء أزمة الخليج وحضور الاشقاء من الكويت حيث كان من ضمن مستقبليهم وتتبع احوالهم والتنسيق لاسكانهم في الفنادق والوحدات السكنية كما اصر على استضافت ثلاث اسر كويتيه شخصيا في منزله في الوقت الذي كان يعمل على مدار الساعه للوقوف على احوالهم جميعا .

لقد رحل الرجل الطيب ولكن لم ولن ترحل ذكراه لانه في ذاكرتنا جميعا من خلال اعماله وعلاقاته المميزة مع الجميع رحمك الله يابا محمد ونسأل الله أن يسكنك فسيح جناته ..وإنا لله وإنا اليه راجعون .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى