الاقتصاد

الهيئة الملكية للجبيل وينبع تفخر بمساهمتها في تحقيق أهداف الرؤية بتقديم 40 مبادرة

أسهمت الهيئة الملكية للجبيل وينبع في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، بتقديم 40 مبادرة في إطار برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، وتمضى قدماً فـي دعـم الرؤيـة من خلال اســتكمال مشروعات هذه المبــادرات، وتعزيــز العديــد مــن الشــراكات الإستراتيجية، وتســخير إمكانياتهــا الإدارية والماليــة والبشـرية كافــة؛ للتغلب على التحديات المحتملة، كما تغلبت على مختلف التحديات خلال مسيرتها التي امتدت أكثر من 47 عامًا حتى غدت مدنها الصناعية نموذجًا يحتذى به، وهو الأمر الذي انعكس على قدرتها على جذب الاستثمارات المحلية والأجنبية بما يصل إلى نحو تريليون ريال.
أكد معالي رئيس الهيئة الملكية للجبيل وينبع معالي المهندس عبدالله بن إبراهيم بن عبدالله السعدان بمناسبة اليوم الوطني الـ 91 ،أن الهيئة لم تغفل مع تحقيق إنجازاتها الالتزام بالمحافظة على البيئة، فطبقت أعلى المعايير البيئية ووضعت محطات متقدمة لمراقبة تلوث الهواء والماء وقياس الضجيج وعملت على تدوير النفايات، لاسيما النفايات الصناعية، ونجحت في تحقيق المواءمة بين الصناعة والبيئة، فضلا عن تعزيز جودة الحياة في مدنها، وتطوير الخدمات المقدمة للمستثمرين والقاطنين في المدن، وجعل تجربة الاستثمار والحياة في مدن الهيئة الصناعية تجربة نموذجية مشجعة على استمرار تدفق الاستثمارات والعمل فيها.
وأشار إلى أن الهيئة الملكية حرصت على التطوير المستمر لمناهج مؤسساتها التعليمية، واهتمت بتعزيز الجوانب النظرية والعلمية والقيمية للطلاب، من أجل مواكبة أحدث ما توصل إليه العلم الحديث في مختلف التخصصات ذات العلاقة بسوق العمل، كما تحرص الشركات العاملة في المدن التابعة للهيئة الملكية وخارجها على استقطاب خريجي مؤسسات الهيئة التعليمية لإدراكهم بأن هؤلاء الخريجين مؤهلون تماما للعمل منذ اليوم الأول للتخرج

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى