التعليم

الهيئة الملكية بالجبيل تحتفي باليوم العالمي للمعلم

نظمت إدارة التعليم العام بالهيئة الملكية بالجبيل مساء أمس الثلاثاء بحضور الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بالجبيل الدكتور أحمد بن زيد آل حسين حفلاً بمناسبة اليوم العالمي للمعلمين وذلك في المركز الثقافي بالفناتير بمدينة الجبيل الصناعية.

حيث أكد مدير إدارة التعليم العام الدكتور سعد بن عواض الحربي على حرص قيادتنا الرشيدة حفظها الله على العناية بالعلم والتعلم ودعم مكانة المعلم بكل الوسائل المادية والمعنوية، وما هذا الدعم الذي يحظى به التعليم العام من الهيئة الملكية إلا امتداد لذلك الدعم.

تلى ذلك عرضًا مرئيًا بعنوان “رسائل من المجتمع” عبّر من خلاله المشاركون عن امتنانهم لجهود المعلمين والمعلمات، مقدمين لهم الشكر والتقدير. ثم تعرف الحضور على عدد من (الأرقام والإحصاءات) عن معلمي الهيئة الملكية بالجبيل، تبرز إنجازاتهم الدولية والمحلية والدورات التدريبية المقدمة لهم والخدمات التي وفرتها لهم الهيئة الملكية بالجبيل.

عقب ذلك دشن الرئيس التنفيذي د. أحمد آل حسين مجال جائزة الأداء التعليمي المتميز لهذا العام تحت عنوان “بيئات التعلم الداعمة”

ثم ألقى الرئيس التنفيذي كلمة بهذه المناسبة عبر خلالها عن سعادته بهذه المناسبة التي تعبر عن عظيم الشكر والامتنان لكل معلم لجهودهم وعطاءاتهم كما أثنى على جهودهم خلال جائحة كورونا لم يتوقف عطاؤهم يومًا رغم كل الظروف، والصعوبات للتغلب على المعوقات لاستمرار رسالة التعليم السامية عن بعد وفي ختام كلمته حث خلالها على استمرار هذا التميز وتقديم أعلى المستويات للرقي بجودة التعلم والتعليم لنباهي به دول العالم في مدينة الجبيل الصناعية “مدينة التعلم”.

وفي نهاية الحفل كرم الرئيس التنفيذي الفائزين بجائزة الأداء التعليمي المتميز للعام الدراسي الماضي، وعددًا ممن بلغت خدمتهم (30) عامًا في تعليم الهيئة الملكية بالجبيل، ومجموعة من المعلمين المبادرين خلال العام الدراسي 1442هـ.

الجدير بالذكر أن العالم يحتفي في الخامس من أكتوبر كل عام باليوم العالمي للمعلمين، وجاء هذا العام تحت شعار (المعلمون عماد إنعاش التعليم).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى