أهم الأخبارالجبيل اليوم

«بلدية الجبيل» : تنفيذ مشاريع تنموية سياحية تضم «شاطئ نسائي» و «مارينا» و «منتجع»

أكدت بلدية محافظة الجبيل أنها تعتزم تنفيذ مشاريع سياحية ضخمة تضم إنشاء شاطئ نسائي ومارينا ومنتجع كبير على جزيرة “جنة.”

وأوضح رئيس بلدية محافظة الجبيل نايف الدويش في بيان صحافي؛ أن البلدية تعمل حاليا على دراسة جدوى وعمل تصاميم لتنفيذ ٢٠ مشروع تنموي سياحي مثل: إنشاء مارينا على شاطئ الجبيل الشرقي، يضُم مطاعم ومقاهي وسوبر ماركت وخدمات مختلفة، إضافة الى تنفيذ مشروع شاطئ نسائي على الواجهة البحرية الشمالية يخدم العنصر النسائي والأطفال، إضافة إلى مشروع منتجع سياحي في جزيرة “جنة” ويضم فندق 5 نجوم وشاليهات ومطاعم ومقاهي ومارينا وملعب قولف بمواصفات عالمية؛ وذلك لتحقيق هدف تحسين جودة الحياة وتنمية الاستثمارات البلدية.

وأضاف بأنه تم عمل دراسة دقيقة لعملية الري على مستوى المحافظة، من خلال استعمال مياه الصرف الصحي المعالجة ثلاثياً والتي تنتجها شركة “مرافق” المتعاقدة مع الهيئة الملكية لري الأشجار والنباتات في محافظة الجبيل، لافتاً إلى أن الري عن طريق هذه المياه يوفر نصف التكلفة للري، مُشيراً إلى أنه سيتم التوسع في الزراعة لتشمل جميع الطرق والشوارع والميادين والحدائق، وسيتم الاستغناء عن الطرق البدائية في الري التي تعتمد على السيارات والعمالة فيما سيتم الحفاظ على المياه الجوفية.

وأشار إلى أن البلدية مستمرة في حملة وزارة الشؤون البلدية والقروية والاسكان “لنجعلها خضراء” وذلك بالتعاون مع فرع وزارة البيئة والزراعة والمياه في المحافظة، إذ تم توقيع اتفاقية تشتمل على مشاركتها للبلدية في المشتل ودعم البيئة في كل ما يخدم الزراعة في المحافظة والمراكز التابعة لها، وأيضاً بالاهتمام بالبيئة البرية وإعادة نثر بذور بعض النباتات البرية في المتنزهات البرية المفتوحة التابعة لمحافظة الجبيل.

وزاد بأنه تم إعداد خطة متكاملة لتحسين المشهد الحضري وإزالة التشوه البصري عبر إزالة الأنقاض وإغلاق الأراضي الفضاء بشكل يحافظ على المظهر العام، من خلال تسوير الأراضي بارتفاع نصف متر مع المسح والطلاء، فيما تم التنسيق مع بعض المستثمرين لإغلاق الأراضي بأشكال ديكورية ورسومات فنية مُضاءة مع الاستفادة من هذه المواقع في الاستثمار الدعائي.

وكشف الدويش بأنه تم إعداد مخططاً تطويرياً يشتمل على العديد من المشاريع المستهدف تنفيذها خلال 2021 مثل: مشروع “جادة الجبيل”، والذي يهدف لجعل الجبيل قلباً نابضاً يجمع التراث بالطراز العصري بشكل متناسق، اضافة الى استكمال تطوير طريق الملك عبد العزيز من تقاطع طريق أبوبكر الصديق، وحتى نهاية الطريق الذي يتقاطع مع طريق الملك فيصل بن عبد العزيز الشمالي.

كما تعمل بلدية الجبيل حاليا على تطوير وتأهيل المحطات، والذي تم إنجاز أكثر من 90% من تطوير وتأهيل المحطات على الطرق الاقليمية وبعض المحطات داخل النطاق العمراني، فيما تعمل البلدية حاليا على صيانة 15 شارع بطول (35700) متر طولي، ويجري العمل على استكمال تغيير إنارة الشوارع بإنارة LED، وكذلك منع الحفريات للمحافظة على جودة الطرق.

وزاد أيضا بأن البلدية طرحت مشروع استثمار موقع المردم الصحي، والذي تبلغ مساحته ما يقارب (3.902.144.14) متر مربع، حيث تمت تجزئته إلى أربعة أجزاء كمردم صحي متكامل وصناعات ثقيلة، وصناعات متوسطة، وصناعات خفيفة، وجاري اعتماد المخطط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق

Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/aljubailtodaycom/public_html/wp-includes/functions.php on line 4757